نقــــــــابة ناشري الصحف الموريتانيين تطالب بمقاطعة الجزء الثاني من مسرحية ولد المحجوب

ouldElmahjoubطالبت نقابة ناشري الصحف الموريتانيين كافة الصحفيين الموريتانيين والصحف بمقاطعة المسابقة التي تنوي لجنة صندوق دعم الصحافة إجرائها؛ وأعتبرت النقابة في بيان وزعته الأحد أن هذه المسابقة هي عبارة عن جزء ثاني من مؤامرة كبرى يقوم بها الوزير حمدي ولد المحجوب ضد حرية الرأي والتعبير.. وفي مايلي نص البيان:

بيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان:

تدعوا نقابة ناشري الصحف الموريتانيين كافة المؤسسات الصحفية والصحفيين النبلاء إلى مقاطعة الجزء الثاني من المسرحية التي تنوي لجنة ولد المحجوب القيام بها؛والمتمثلة في مسابقة للمؤسسات الصحفية والصحفيين؛ الهدف من ورائها هو تلميع صحف النظام و »صحفيي » ولد المحجوب، على حساب الأقلام الحرة والمؤسسات الصحفية ذات المصداقية..

إن نقابة ناشري الصحف الموريتانيين ترى أن اللجنة التي شكلها ولد المحجوب على هواه، ودمج فيها صحفييه غير شرعية وكل ما ينتج عنها غير شرعي.وهي التي تنتظر حكما قضائيا من المحكمة العليا بشرعيتها، لذلك نطالب كل منتسبي النقابة وكل شرفاء السلطة الرابعة بمقاطعة الجزء الثاني من هذه المسرحية التي تأتي مكافئة لصحفيي ولد المحجوب على ما بذلوه من جهد في المؤامرة الكبرى التي خطط لها هو من أجل القضاء على سلطة السلطة الرابعة، ونفذها بهم.

إن جميع المهتمين بالشأن الصحفي يرون أن تواجد تجمع صحفي واحد داخل اللجنة الهدف منه تمرير أجندة إقصائية، والنيل من الأقلام الحرة والصحف التي رفضت وترفض الإذعان لسيطرة ولد المحجوب، وإعطاءه سلطة لا يملكها لتجمع صحفي معين لإقصاء آخرين.

لذلك يجب علينا جميعا أن لا نترك له الفرصة مرة أخرى ليكون حكما؛ لإختيار الصحفي والصحيفة التي يرى هو من منظوره انها الأفضل؛ فسيختارها بالتأكيد من صحافته وصحفه. كنتيجة اللجنة الاستشارية التي شكلها ، وتم بموجبها إقصاء صحف وصحفيين وتجمعات ونقابات لا تتماشى وهواه. مسببا بذلك بلبلة وتنافر بين الصحفيين .

إننا في نقابة ناشري الصحف الموريتانيين ندعوا كافة الصحفيين إلى رصّ الصفوف و الحذر من الوقوع في الفخ الذي ينصبه له ولد المحجوب ولجنته.

نواكشوط :18.11.2012

المكتب التنفيذي

هل أعجبتك المقالة ؟؟ .... انشرها الآن على الصفحات الإجتماعية ..